السعودية

“مافيا قطر” لتجارة المخدرات…عبد الله بن خليفة ملك “الكوكايين”.. حمد بن جاسم مهرب “الهيروين” الأول

بعد غلق الحدود مع قطر انخفضت عمليات التهريب للسعودية

الدوحة تتجلب السموم من إيران وتهربها إلى دول الخليج لتدمير الشباب العربى
“تنظيم الحمدين” يمتلك مزارع فى “سهل البقاع” بلبنان لزراعة “الخشخاش” و”الأفيون”
تجار وزارعوا “الحشيش” بسيناء على علاقة بالمافيا القطرية للمخدرات
مصادر خليجية: انخفاض عمليات التهريب للسعودية بعد غلق الحدود مع قطر

ليس بالإرهاب وحده ودعمه وتمويله تحيا إمارة الخيانة والفتنة قطر، بل هناك جرائم وأشياء قذرة أخرى تعيش عليها لتدمير شعبها وشعوب من حولها من أبناء الدول العربية، منها تجارة المخدرات والسلاح، لتتحول من دولة إلى ما “مافيا” تتاجر بالسموم والأرواح.

وكشفت مصادر بارزة بالمعارضة القطرية، أن “المافيا القطرية” – إمارة قطر سابقا – تتاجر فى المخدرات وتعمل على تهريبها لدول الجوار من أشقائها فى الخليج والمنطقة منذ اعتلاء الأمير الأب حمد بن خليفة، الحكم بعد الانقلاب على والده عام 1995، مؤكدة أنه يعد الزعيم الأكبر لهذه العصابة التى تعمل على تدمير شعوب المنطقة.

تنظيم الحمدين يتزعم المافيا
وكشفت المصادر أيضا أن “تنظيم الحمدين” – حمد بن خليفة وزير الخارجية السابق حمد بن جاسم – هو الذى يدير تجارة المخدرات بالكامل فى الإمارة من خلال أذرع خفية لهم تقوم بجلب المخدرات من إيران عبر البحر، ومن ثم تهريبه إلى داخل الإمارة من أجل إدمان الشباب القطرى ومن ثم تغيبيه حتى لا يهتم بالسياسة، كما يعمل التنظيم على تهريب المخدرات إلى دول الخليج وعلى رأسها المملكة العربية السعودية.

حمد بن جاسم ملك الهيروين
حمد بن جاسم ملك الهيروين

حمد جاسم ملك الهيروين
ويعتبر حمد بن جاسم، شقيق الشيخة روضة، زوجة الشيخ خليفة الأمير الجد المخلوع، المهرب الأول لمخدر “الهيروين” ويعتبر من أكبر مروجيه خارج الإمارة، حتى يطلق عليه تجار المخدرات فى المنطقة “الرأس الكبيرة” وذلك بجانب تجارته فى السلاح والدعارة وتجارة البشر “الرقيق الأبيض”.

عبد الله بن خالد بن حمد وزير الداخلية القطرى السابق
عبد الله بن خالد بن حمد وزير الداخلية القطرى السابق

عبد الله بن خالد بن حمد مروج السموم
ومن بين زعماء المافيا القطرية، عبد الله بن خالد بن حمد، وزير الداخلية القطرى السابق والمتورط فى أحداث 11 سبتمبر 2001، والذى وضعه “الرباعى العربى” مصر والسعودية والإمارات والبحرين، على قائمة الإرهاب مؤخرا، ويعتبر المتهم الأول فى تسهيل تهريب المخدرات من إيران وأفغانستان إلى قطر ومن ثم تهريبها إلى دول الخليج.

وأكدت المصادر أن كل بيت قطرى، يوجد فيه مدمن أو متعاطى للمخدرات، وذلك فى إطار سياسة حمد بن خليفة للسيطرة على الشعب والتحكم فيهم وتغيب وعيه.

انخفاض التهريب للسعودية بعد المقاطعة
فيما أكدت مصادر خليجية، أنه منذ إعلان الدول العربية الأربع المقاطعة الشاملة لدولة الإرهاب قطر، وغلق الحدود البحرية والجوية والبرية معها، فى الخامس من يونيو الماضى، انخفضت عمليات تهريب المخدرات للسعودية، حيث أنها الدول العربية الوحيدة التى تشترك مع قطر فى حدود برية.

وأضافت المصادر أن عمليات التهريب كانت تتم من خلال السيارات الدبلوماسية القطرية وكذلك سيارات الأمراء القطريين وأقاربهم والموظفين الذين يعملون تحت ولايتهم، للتعتيم على عمليات التهريب وإبعاد الأنظار عنهم.

وأكدت المصادر أن السعودية تعد السوق الأكبر لتجار المخدرات القطريين الذى يتزعمهم حمد بن خليفة، مشددة أن العصابة تعتبر مافيا عالمية وليست إقليمية فحسب.

عبد الله بن خليفة رئيس الوزراء القطرى السابق
عبد الله بن خليفة رئيس الوزراء القطرى السابق

عبد الله بن خليفة عم تميم ملك الكوكايين
وأوضحت المصادر أن المحتكر لتجارة “الكوكايين” فى قطر، هو “عبد الله بن خليفة”، رئيس الوزراء القطرى السابق، وشقيق حمد بن خليفة وعم أمير الإرهاب تميم بن حمد، ومستشاره للشئون السياسية والأمنية حاليا.

وأضافت المصادر أن عبد الله بن خليفة يلقب بـ”ملك الكوكايين” ويستمد حصانته من منصبه كمستشار للأمير، وذلك لتسهيل تجارته القاتلة، وتدمير الشعوب، مؤكدة أن دول الخليج ليست وحدها المستهدفة من تلك التجارة بل أن مصر على رأس الدول المستهدفة لتهريب المخدرات القطرية إليها.

مزارع المخدرات فى سيناء
مزارع المخدرات فى سيناء

المافيا القطرية وعلاقتهم بتجار الحشيش فى سيناء
وأكدت المصادر أن معظم تجار المخدرات ومزارعوا الحشيش والأفيون فى شبه جزيرة سيناء، يعملون مع المافيا القطرية، ويتبعون عبد الله بن خليفة، بصورة غير مباشرة من خلال وسطاء يسهلون لهم عملية الزراعة وجلب البذور من إسرائيل التى لها علاقات سرية مع الدوحة.

مخدرات الحمدين فى بقاع لبنان
وكشفت المصادر أيضا، أن “تنظيم الحمدين” يمتلك مزارع شاسعة فى سهل “القاع” فى جنوب لبنان، المتاخم للحدود الإسرائيلية، ويقوم بزراعة “الخشاش” و”الأفيون”، مشيرة إلى أن هناك سياسيين بارزين لبنانيين شركاء لتنظيم الحمدين فى تلك التجارة الفاسدة.

سهل البقاع فى لبنان
سهل البقاع فى لبنان

محمد بن خليفة التاجر الخفى
ويعمل ضمن المافيا أيضا “محمد بن خليفة”، العم الثانى لتميم، والذى يشغل منصب رفيع فى الإمارة، ولكنه غير معتاد الظهور إعلاميا ويعمل دائما فى الخفاء ويعتبر المحرك الخفى لتجارة المخدرات وتهريبها للخارج.

وأوضحت المصادر الخليجية، أن عدد كبير من شباب قطر، يعمل فى تجارة المخدرات وتهريبها، وهؤلاء الشباب مقربين لتنظيم الحمدين، ويعتمد عليهم فى عمليات التهريب والترويج، من خلال السيارات عبر الحدود السعودية.

سجون 7 نجوم لمجرمى المخدرات
وذكرت المصادر أنه عندما يتم ضبط أيا من هؤلاء المهربين متلبسا من جانب الشرطة يتم وضعه فى سجن 7 نجوم، كنوع من الحصانة وكرسالة بأن المافيا لن تتخلى عن رجالها.

ويعمل “تنظيم الحمدين” على التآمر والإضرار بمصالح الدول الخليجية والعربية حتى جعل الإرهاب سمة بارزة له، وتجارة المخدرات أداة قاتلة له.

وكانت قد أعطت الدول الأربع المواجهة للإرهاب القطرى، العديد من الفرص منذ سنوات وأيضا منذ بدء الأزمة الحالية للكف عن تمويل وإيواء الإرهابيين، إلا أنها لم تستجب لهذه المطالب، واختارت كعادتها أن تغرد خارج السرب العربى لتقويم الأمن القومى للدول العربية تنفيذا لأجندات صهيونية وإيرانية فى المنطقة.

شارك بحساب فيس بوك

تعليقات

Powered by Facebook Comments

الوسوم

مقالات ذات صلة

علق بحسابك في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق