السعودية

ضاحي خلفان: مذكرة التفاهم القطرية الأمريكية بشأن مكافحة الإرهاب لا تعدو أكثر من كونها حبرًا على ورق.

أكد قائد شرطة دبي السابق، ضاحي خلفان، أن هناك دولًا راعية لمكافحة الإرهاب ودولة داعية إلى صناعة الإرهاب، في إشارة إلى قطر الداعمة للتنظيمات المتطرفة في المنطقة والعالم.
وكتب خلفان في سلسلة تغريدات له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن توقيع مذكرة التفاهم القطرية الأميركية بشأن مكافحة الإرهاب لا تعدو أكثر من كونها حبرًا على ورق.

ووجه قوله إلى الدوحة: “صناعة الإرهاب يا قطر ومكافحته لا يستويان”.

الدوحة على مستوى القيادة ابتلعها تنظيم الاخوان الشرير…اما على مستوى الشعب فهم لما يفعل حمد كارهون

جدير بالذكر ان ضاحي خلفان أوضح : إن تسريبات وثائق اتفاق الرياض؛ تؤكد أن قطر لا عهد لها، وتوقيع حاكمها لا فائدة منه، فهو يساوى عدم توقيعه ولا يعتد به.

وأكد “خلفان” على حسابه الرسمى بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” أن الدول العربية الداعية لمكافحة الإرهاب الممول من قطر بنشر الوثيقة التى وقعها حكام الخليج؛ أقاموا الحجة الدامغة على نكوث قطر للعهود والمواثيق.

شارك بحساب فيس بوك

تعليقات

Powered by Facebook Comments

الوسوم

مقالات ذات صلة

علق بحسابك في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق