السعودية

الجماهير الإسبانية تثور على “بى إن سبورت”بعد تشفير دورى الأبطال للمرة الأولى

كشفت تقارير صحفية عن تضرر الجماهير الإسبانية، من تشفير مباريات دورى أبطال أوروبا للمرة الأولى بدءا من موسم 2018/2019، بسبب حصول شبكة “بى إن سبورت” على حقوق بث المسابقة هناك.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن دورى أبطال أوروبا سيتعرض لتغييرات كبيرة بعدما منح الاتحاد الأوروبى لكرة القدم “يويفا” رسميا، حقوق بث البطولة لـ”بى إن سبورت، وميديا برو” داخل إسبانيا خلال الفترة بين عامى 2018 و2021.

وأضافت الصحيفة أن حصول شبكة “بى إن سبورت” على حقوق البث يعنى أنه لن تكون هناك مباريات من مسابقة تشامبيونزليج مذاعة على القنوات المفتوحة للمرة الأولى فى تاريخ إسبانيا وسيعانى الجماهير لمدة 3 مواسم متتالية، وهو ما يمثل صدمة كبيرة للجماهير خاصة وأنه شيء لم يسمع عنه من قبل هناك.

وأشارت الصحيفة إلى أن ثورة التغييرات فى دورى الأبطال، بدءا من موسم 2018/2019، لا تتوقف فقط عن تشفير المباريات، لكن أيضا مع تعديل موعد إذاعته لتقام مباراتان فى نفس اليوم خلال مرحلة المجموعات، الأولى الساعة السابعة مساء، ثم التاسعة مساء بدلا من مباراة واحدة كانت تقام فى التاسعة إلا ربع، مع استمرار إقامتهما يومى الثلاثاء والأربعاء.

دوري أبطال أوروبا والتي يشار إليها عادةً بدوري الأبطال فقط، هي بطولة كرة قدم أوروبية سنوية ينظمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم منذ عام 1955 لأفضل أندية كرة القدم في أوروبا.

تعد هذه البطولة هي أهم بطولة في كرة القدم على مستوى الأندية في العالم، إذ تعتبر المباراة النهائية للبطولة أكثر الأحداث الرياضية السنوية مشاهدةً في جميع أنحاء العالم، فهي تجذب أكثر من 100 مليون مشاهد تلفزيوني.

كانت البطولة، قبل عام 1993، تسمى رسميا كأس الأندية الأوروبية البطلة، وفي العادة يشار إليها باسم كأس أوروبا أو كأس أبطال أوروبا. وكانت البطولة في البداية بنظام خروج المغلوب وكان يلعب فيها بطل الدوري لكل دولة فقط إضافة إلى حامل اللقب الذي يشارك في النسخة التالية للدفاع عن لقبه. بدأت البطولة تتوسع في سنة 1990، حيث تم دمج مرحلة المجموعات من ذهاب وإياب وزيادة عدد الفرق. وفي عام 1993 تحولت إلى اسمها الجديد والحالي (دوري أبطال أوروبا) وتم زيادة عدد الفرق حتى أصبحت البطولة حاليا مكونة من 32 ناديا. لتبدأ النسخة الجديدة لدوري أبطال أوروبا في موسم 1992-93.

شارك بحساب فيس بوك

تعليقات

Powered by Facebook Comments

الوسوم

علق بحسابك في

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق